الرئيسية / أخبار / كيف استطاعت آبل بيع مليار آيفون ؟ إليكم قصة المنتج الأكثر مبيعاً في التاريخ

كيف استطاعت آبل بيع مليار آيفون ؟ إليكم قصة المنتج الأكثر مبيعاً في التاريخ

في أقل من عشرة سنوات ، استطاع هاتف آيفون تحقيق مبيعات تخطت المليار وحدة بحسب ما أعلن الرئيس التنفيذي لآبل السيد “تيم كوك” في اجتماع خاص مع موظفي الشركة ، واصفاً الآيفون بأنه المنتج الأهم و الأنجح و الأكثر تغييراً للعالم على حد تعبيره .

قبل سنوات من الآن ..
وقف “ستيف جوبز” الرئيس التنفيذ لآبل في مؤتمر Mac World معلناً عن أول هاتف آيفون في التاسع من يناير عام 2007 . قبل هذا الإعلان بدأ الآيفون كمشروع سري عام 2004 أطلقت عليه آبل اسم “المشروع الأرجواني Purple Project” و قد ضم هذا المشروع 1000 موظف ، واستمر عمله حوالي 30 شهراً بتكلفة بلغت 150 مليون دولار أمريكي بتعاون مشترك مع شركة الاتصالات الأمريكية AT&T .

الآيفون الأول كان هكذا ..
بدأ إطلاق أول آيفون في الأسواق في التاسع و العشرين من يونيو عام 2007 ، الهاتف كان يتمتع بشاشة لمس كاملة بحجم 3.5 إنش ، و معالج من سامسونج بتردد 640 ميجاهيرتز ، و ذاكرة عشوائية بحجم 128 ميجابايت ، و ثلاث سعات تخزينية مختلفة : 4 و 8 و 16 جيجابايت ، و كاميرا خلفية بدقة 2 ميجابكسل ، و نظام تشغيل iOS 1.0 .

 

first iphone

آنذاك كان هاتف الآيفون ثورياً بمقاييس الفترة التي ظهر فيها للوجود ، و قد بذلت آبل جهوداً مضنية للدعاية للهاتف الجديد ، و كان مصطلح “هاتف المسيح Jesus Phone” شائعاً في الصحف لوصف الآيفون !
وقت ظهور الآيفون كانت شركات مثل نوكيا و بلاكبيري متحكمة في سوق الهواتف المحمولة ، فأين آبل الآن ؟! و أين بلاكبيري و نوكيا ؟!
إصدارات لاحقة ، و نجاحات متواصلة متصاعدة !
خلال السنوات التالية أطلقت آبل العديد من إصدارات الآيفون و نظام التشغيل iOS ، و لك أن تقارن مدى التطور الذي لحق الهاتف و النظام خلال تلك السنوات بالنظر إلى الإصدارات الحالية منها .

iPhone+models[1]

هاتف الآيفون يمثل الآن العمود الفقري لآبل ، فمبيعات الهاتف التي بلغت مليار وحدة و الاستثمارات القائمة عليه مثل “التطبيقات و الإكسسوارات و قطع الغيار و تكاليف الصيانة” تمثل الدخل الرئيسي للشركة و مصدر الربح الأول .
تنفق آبل أموالاً ضخمة من أجل تطوير هاتف الآيفون و نظام التشغيل و الحفاظ على ثقة المستخدمين في علامتها التجارية ، و بالتوازي أيضاً تموّل آبل حملات إعلانية ضخمة للتسويق للآيفون ، و لك أن تعلم أن آبل قد أنفقت نحو 650 مليون دولار للدعاية و التسويق للآيفون خلال السنوات الخمس الأولى من إطلاقه ( الفترة من بين 2007 حتى 2011 ) .
الآيفون المنتج الأكثر نجاحاً في التاريخ !
الحواسيب الشخصية التي غيرت العالم استغرقت 27 سنة حتى تصل مبيعاتها إلى المليار ، و استغرق العالم 131 سنة حتى أصبح هناك مليار سيارة تمشي على الطرق ، أما ملاهي ديزني فلم يصل عدد زوارها إلى المليار إلا بعد مرور 49 سنة على افتتاحها !

720162811858788تيم-كوك-مع-هاتف-ايفون[1]

ما بالمقارنة بالمنتجات التقنية ، فإن المنتج التقني الأقرب إلى الآيفون هو جهاز “البلاي ستيشن” من سوني و الذي حقق مبيعات تقارب الـ 400 مليون وحدة منذ إطلاقه عام 1994 !

 

لا تنسوا الاشتراك معنا في الدورة الجديدة لتطوير تطبيقات الايفون 10 – باستخدام الاكسكود 8 من هنا – خصم حصري للمتابعين عبر هذا الرابط

https://www.udemy.com/ios10-and-swift3-complete-arabic-course/?couponCode=ancdmy2016

عن أ.أحمد ناصر

Author Image
أخوكم احمد حماد المعروف ب (أحمد ناصر) حاصل على شهادة البكالوريوس في علم الحاسوب (البرمجة وهندسة البرمجيات) من جامعة بيرزيت ومبرمج ومطور انظمة مرخص من شركة سيلز فورس كلاود العالمية، يعمل في مجال برمجة وتسويق التطبيقات والالعاب منذ اكثر من 5 سنوات وقام بنشر وتصميم وبرمجة العديد من الالعاب لمنصات الاندرويد والايفون والفيس بوك واليونتي ولديه اكثر من 20 لعبة مرفوعة على المتاجر المذكورة. يعمل حاليا كمستشار تقني في عدة شركات كشركة انترجوي، وريتش وشركتنا الخاصة أحمد ناصر للحلول الشاملة ويقوم بتقديم خدماته التدريبية في عدد من المعاهد في الشرق الاوسط ويختص في تطوير الكادر التقني العربي في مجالات الويب والموبايل والالعاب والتسويق الالكتروني، سجل معه في دوراته باللغة الانجليزية والعربية اكثر من 7000 طالب وحصل على تقييم من 4.8 الى 5 نجوم في مختلف الدورات في تصميم وبرمجة الالعاب التي يمكنك مشاهدتها على موقعنا، يسرنا ان ننقل خبرة السنوات اليكم في ساعات قليلة وفي غضون بضعة اسابيع ستملك جميع الخبرة اللازمة لتكون مطور العاب و تطبيقات محترف ومستقل وأكثر. قبل 12 سنة تقريبا بدأت باستخدام برنامج الفوتوشوب وأحسست ان لي ميولا كبيرا نحو عالم التصميم فتعلمت الفلاش وبرامج الملتميديا وكان لي برامج تعليمية ومسابقات قمت بتصميمها لمختلف النوادي والجمعيات وبعض المؤسسات حيث انني عملت في مجال التصميم والطباعة لفترة جيدة في حياتي كمصمم، بعدها انتقلت الى تعلم البرمجة بداية من لغة السي والفيجوال بيسك مرورا بتعلم اكثر من 18 لغة برمجة مختلفة شكلت لي كمهووس بالبرمجة قدرة كبيرة على الربط بين جميع هذه اللغات لعمل بعض البرامج المختلفة البنية. عملت لعدة سنوات مصمم ومبرمج لبرامج وتطبيقات الويب لعدد من وكالات الاخبار والمواقع التجارية الالكترونية في الشرق الاوسط وأمريكا، بعدها قررت الانتقال الى برمجة تطبيقات الاندرويد والايفون وعملت عدة تطبيقات كبيرة لزبائن في الامارات والمملكة المتحدة وأمريكا. قررت بعدها الانتقال الى مجال برمجة الالعاب وخصوصا اليونتي لانه كان لي ميول كبير في ربط كل الخبرات السابقة الى مجال اكثر من رائع وهو مجال الالعاب الالكترونية لاجهزة الموبايل والذي حقق مبيعات اكثر من 13 مليار دولار في 2014 وحدها، قمت خلال اكثر من ثلاث سنوات من العمل على منصة اليونتي بتطوير اكثر من 20 لعبة لمختلف الزبائن حول العالم وقمت بتصميم العاب والعمل على تسويقها بنفس الوقت الامر الذي اكسبني خبرة كبيرة في مجال بيع الالعاب وتسويقها بالاضافة الى برمجتها وتصميمها. وجدت ان هناك صعوبة لدى فئة كبيرة في تعلم البرمجة لذلك قررت البدء بتعليم وتدريس البرمجة عن طريق الالعاب لعدد كبير من الطلاب ليستفيدوا ويحققوا نجاحهم واستقلاليتهم ولنقل تجربتي الشخصية لهم فقررت البدء بتدريس البرمجة واضعا هدفا واضحا نصب عيني وهو: تعلم البرمجة والتصميم لا ينبغي ان يكون صعبا، مقلقا او معقدا لسوء الحظ، العديد من الكورسات التعليمية تمشي مع الطالب بسرعة كبيرة، يفترضون ان الطالب يكون لديه الخبرة التقنية المتقدمة او لا يقدمون اية مهارات عملية.

شاهد أيضاً

BLACKFRIDAY15HD

حملة الجمعة البيضاء BLACK FRIDAY 6 ساعات متبقية للعرض

نهاية العرض اقتربت وفرصتك بالحصول على هذا الخصم وعدم خسارته ما زالت متاحة لعده ساعات …

Hello. Add your message here.
خصم ٩٠٪ على جميع الدورات - مرور عام على الانطلاق احصل على العرض